Go Home

عالـــم السخافـــات

<<Back

By: واصــف مقلّــد  



Page 32 Profile News USA Edition May-09 بروفايل نيوز
 عالم السخافات
 
 

 

هل رأيت صورة ميشال أوبامــا ملقية يــدها اليسرى على كتفي الملكة أليزابيت، وكيف أطلقت ليــدها العنان كي تعلو وتهبط عرض ظهر جلالتها ؟

أليست تلك اليد بحاجة الى فيزا ملائكية لدخول عالم أعلى ؟

أنا لا ألقي اللوم على وسائل الإعلام الأميركية والأوروبية لإنهماكها في عرض هذه الصورة "الشنيعة" على مدار الثماني والأربعين ساعة الماضية، فهذا حدث جلل يستأهل هذه الضجة الإعلامية وهذا الإستنفار الإعلامي! ولم لا؟ أيوجد على المسرح العالمي أعظم منه؟ فالدنيا بألف خير وعصر الحروب قد ولّى و بغير رجعة، والوضع الإقتصادي العالمي في عزّ أوجه، والمجاعة كلمة في قاموس يلتحف الغبار، والصواريخ النوويّة صارت تماثيل في الحدائق العامة تعبر أمامها الأجيال هازئة من سالفاتها.

تستنفر الحروف في رحم قلمي كلما هممت لوصف هذا الحـــدث الـــذي أمسى حديث الناس حتى موظفي الشركة التي أعمل فيها ...

يا إلهي ساعدني على إنتقاء الكلمات المُناسِبة لهذه المُناسَبة... قلمي يطعن خاصرة الكلمة التي جفّ نجيعها ويقف على حافة جرحها ليملأه دمعاً أسودا، ثم يستنفر بيدي كلما هممت لوصف هذا الحدث فأعمل على لجمه حصان لا يعرف حتى الصهيل، وسرعان ما ينتفض من بين أصابعي سهماً يمزق أوراقي، فيتدحرج الحدث على دفتري كقنديل نسي الزيت وقدسية النور.

ما هذا الحدث الذي شغل بال العالم! قلمي، دفتري، كلمتي، وفنجان القهوة على طاولتي يهزأ مني ويحثني على عدم الكتابة، حتى جهاز التلفاز الذي أضناه هذا العرض المتواصل يبدو مشمئزاً ، فها هو يفرك حاجبيه علامة ارهاق، ثم يستأذن وينبطح على سريره دون غطاء، أدخل غرفته مصطحباً "الريموت كونترول" لأغمض عينيه كي يرتاح من عناء اليومين الماضيين.

يا إلهي ما بال هذا العصر الذي ينبت جناحيّ فراشة للصحراء كي تطير، وأسلحة فتّاكة تحت أفق نسمة كي تصطاد نجوم السماء، ما بال هذا العصر يحاول حجب الشمس الساطعة بظلال أصبع رتيب، أليس من الأجدى أن نصبّ إهتماماتنا الإعلامية في مجرى الإنسانية ليتدفق الخير على شواطئ الرغد وبحبوحة العيش؟ ألم ينتظر النبي محمد قطة ترتاح على عباءته حتى تستيقظ بدلاً من ان ينهرها؟ أولم يقتات المسيح الخبز اليابس كتعبير انساني لشعوب الأرض؟ ولمَ لا تأخذ الوسائل الإعلامية من هؤلاء العظام درساً في الإنسانية وتركز على الأسباب الأخلاقية التي دعت الرؤساء العشرين لكي يجتمعوا؟ فبدلاً من ان نقيم مظاهرة ضد الحرب فلتكن مظاهرة من أجل السلام، وليكن تركيزنا على ما قلّ من الماء في كأسٍ بدلاً من الفراغ، ولنفرح بالمطر الذي يفجر الينابيع والأزهار بدل من ان نلعنه لأنه يبلل ثيابنا، ولنثن ِعلى قدسية النور في الشمعة ولا ننشغل عنها بلعن الظلام.

أكاد أجن أمام هذا الإهتمام الإعلامي السخيف.

أما بعد، فميشال أوباما هي أيضاً السيدة الأولى لأعظم دولة في العالم، يا إلهي أرى المجتمع قصبة مطأطئة رأسها في مهب ريح عاصفة، جذرها في أرض الإنسانية وفرعها في عالم السخافات.


Adidas Gazelle pulseras pandora zapatillas converse ropa hollister Zapatillas puma zapatos jordan nike shox nike air max mujer joyas tiffany nike huarache polo ralph lauren Zapatillas adidas air max zapatos louis vuitton Adidas Superstar Zapatos adidas zapatos christian louboutin bolsos michael kors nike air max nike roshe


Website created and hosted by Reggie's PC Resources, LLC